08:00 · أغسطس 23, 2022

أرغب في إجراء اختبار كورونا - متى وأين وكيف؟

أنواع الاختبارات المختلفة حسب الموقف. ستتعرف في هذه المقالة على نوعية وتوقيت إجراء اختبار كورونا.

تساعد اختبارات كورونا في احتواء الوباء

في حالة ظهور أعراض: اتصل بالطبيبة أو الطبيب

إذا كانت لديك أعراض نموذجية لعدوى كورونا - على سبيل المثال التهاب الحلق والسعال وسيلان الأنف - فينطبق ما يلي: إذا أمكن، ابق في المنزل واتصل بطبيب الأسرة، ومن ثم يمكنكما معًا تحديد الخطوات التالية، أي على سبيل المثال أين وبأي شكل يمكن إجراء اختبار كورونا. تعرف على المزيد حول الأعراض هنا.

استمرار الاختبارات المجانية للمواطنين 

ستستمر اختبارات المواطنين للمساعدة في كسر سلاسل العدوى. مع صدور لائحة الاختبار الجديدة بتاريخ 30 يونيو/حزيران 2022، زادت نجاعة استخدام قدرات الاختبار، حيث لا يزال يحق للمواطنات والمواطنين إجراء اختبارات مجانية في حالات بعينها. للقيام بذلك، يجب على الشخص الذي سيتم اختباره إثبات هويته في موقع الاختبار وتقديم الأوراق المناسبة مثل بطاقة الهوية أو بطاقة الأمومة أو شهادة أو شهادة طبية.

ستستمر الاختبارات المجانية لكل من:

  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، أي حتى عيد ميلادهم الخامس
  • ->الأشخاص الذين لا يمكن تطعيمهم لأسباب طبية، بما في ذلك النساء الحوامل في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل
  • ->الأشخاص الذين يشاركون في الدراسات السريرية حول فعالية اللقاحات ضد فيروس كورونا
  • ->الأفراد الذين يحتاجون إلى اختبار لإنهاء العزل الصحي ("اختبار الخروج من العزل")
  • ->الزوار وأولئك الذين يتم علاجهم أو المقيمين في المرافق التالية:
  • المستشفيات
  • مرافق إعادة التأهيل
  • --->مرافق رعاية المرضى المقيمين
  • --->مرافق الأشخاص ذوي الإعاقة
  • --->مرافق جراحة العيادات الخارجية
  • --->مراكز غسيل الكلى
  • --->خدمات العيادات الخارجية أو مرافق المقيمين للمساعدة على الاندماج
  • --->العيادات النهارية
  • --->مرافق الأمومة
  • ->مستحقي الدعم الذين يوظفون الأشخاص في إطار الميزانية الشخصية وفقًا للمادة 29 من المجلد الرابع من قانون الشؤون الاجتماعية، وكذلك الأشخاص الذين يتم توظيفهم من قبل مستحقي الدعم في إطار الميزانية الشخصية
  • ->من يقوم برعاية الأقارب
  • ->أفراد الأسرة المعيشية للأشخاص الذين ثبتت إصابتهم

اختبار المواطن مقابل المساهمة بـ 3 يورو 

من المُجدي كذلك لكسر سلاسل العدوى إجراء الاختبار في إطار الفعاليات الداخلية، بعد مخالطة المصابين، أو إذا أظهر تطبيق Corona-Warn-App تحذيرًا أحمر، لحماية الفئات الضعيفة. ستستمر الدولة في دعم من يحتاجون إلى مثل هذا الاختبار، مع مساهمتهم في التكاليف بـ 3 يورو. تتكفل الحكومة الفيدرالية بباقي التكلفة في الحالات التالية:

->الأشخاص الذين يرغبون في حضور فعالية داخلية يوم إجراء الاختبار

->الأشخاص الذين سيخالطون يوم إجراء الاختبار أشخاصًا معرضين لخطر الإصابة الشديدة بـ COVID-19 (الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا، والأشخاص ذوي الإعاقة، والأشخاص الذين يعانون من أمراض سابقة)

->الأشخاص الذين تلقوا تحذيرًا بشأن ارتفاع نسبة الخطر من تطبيق Corona-Warn-App ("الإشعار الأحمر").

إثبات الأحقية في الاختبارات المجانية أو الاختبارات مع المساهمة بـ 3 يورو

إذا كنت ترغب في الاستفادة من الاختبار المجاني، فعليك أن تثبت هويتك لمركز الاختبار: عن طريق شهادة الميلاد أو جواز سفر الأطفال للأطفال الصغار، وللحوامل عن طريق بطاقة الأمومة. يجب على أي شخص لا يمكن تطعيمه لأسباب طبية تقديم شهادة طبية أصلية تفيد الموانع الطبية. يمكن للمشاركات والمشاركين في دراسات فعالية التطعيم تقديم شهادة مشاركة صادرة عن الجهة المسؤولة عن الدراسة. على أي شخص يريد الخروج من الحجر تقديم دليل على نتيجة الاختبار، وينطبق الشيء نفسه على أفراد الأسرة المعيشية للأشخاص المصابين، بالإضافة إلى إثبات تطابق عنوان المنزل.

عند زيارة دور رعاية المسنين أو المستشفيات، يمكن إجراء اختبار مجاني في المكان أو إخبار مركز الاختبار بالزيارة. يجب على الأقارب الذين يقدمون الرعاية لذويهم إثبات أنهم يعتنون بأحد الأقارب المحتاجين للرعاية. يجب على مستحقي الدعم في إطار الميزانية الشخصية والأشخاص الذين يعملون لديهم أيضًا إخبار الجهة المعنية بذلك.

بالنسبة لاختبارات المواطنين مع دفع مساهمة شخصية، من الضروري أيضًا أن يكون الشخص قادرًا على إثبات الاستحقاق، حيث يجب تقديم الدليل على سبب الاختبار عن طريق الإفصاح عن البيانات الشخصية.

اختبار المستضد السريع: الاستخدام المهني

يتم إجراء اختبارات المستضدات السريعة للاستخدام المهني من قبل الأشخاص الذين لديهم التدريب أو المعرفة اللازمة - مثل الكوادر المدربة في الصيدليات أو العيادات أو مراكز الاختبار. 

لإجراء اختبار المستضد السريع، تؤخذ مسحة من مقدمة الأنف أو البلعوم الأنفي وتوضع على شريط اختبار، وتظهر النتيجة في غضون أقل من 30 دقيقة. 

البديل في المنزل: الاختبار الذاتي

تعد الاختبارات الذاتية التي يمكن استخدامها بسهولة في المنزل من البدائل الجيدة للاختبارات السريعة. تتوفر الاختبارات الذاتية في محلات السوبر ماركت ومتاجر مستحضرات التجميل والصيدليات ويمكن إجراؤها باستخدام مسحة الأنف أو اللعاب على سبيل المثال. يمكنك معرفة كيفية إجراء الاختبار الذاتي بشكل صحيح من خلال تعليمات الاستخدام المرفقة، حيث يمكنك قراءة الخطوات وكيفية قراءة نتيجة الاختبار. يمكنك كذلك قراءة نصائح حول استخدام وإجراء الاختبارات هنا.

ما مدى موثوقية الاختبارات السريعة والذاتية؟

تعتمد دقة كلا الاختبارين على مدى ارتفاع الحمل الفيروسي، أي مقدار التضاعف الفعلي لفيروس كورونا في البلعوم الأنفي. عادةً ما يكون الحمل الفيروسي مرتفعًا بدرجة كافية للتتبع بعد ظهور الأعراض الأولى للمرض. ومع ذلك، يمكن أن يكون المصابون قد أصيبوا بالعدوى قبل يوم أو يومين من ظهور الأعراض، حتى قبل أن يُظهِر الاختبار السريع للمستضد أو الاختبار الذاتي نتيجة إيجابية. هام: إذا كانت نتيجة الاختبار الذاتي للمستضد إيجابية، فيجب عليك البقاء في المنزل وتجنب مخالطة الآخرين والاتصال بعيادة طبيب الأسرة لتنسيق الخطوات التالية.

من له الأحقية في الحصول على اختبار PCR؟

يحق لكافة المواطنات والمواطنين إجراء اختبار PCR إذا كانت نتيجة الاختبار السريع أو الذاتي إيجابية، وهذا بعد إجراء اختبار مستضد سريع أو اختبار ذاتي بشكل صحيح.

تحديد أولويات اختبارات PCR

مبدئيًا، تُعطَى الأولوية في إجراء اختبارات PCR والحصول على نتائجها لمجموعات معينة من الأشخاص والكوادر العاملة في مجال الرعاية الصحية. هذه المجموعات هي:

->الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة الشديدة بالمرض. تشمل هذه المجموعة كبار السن والمصابين بأمراض سابقة والمرضى المصابين بنقص المناعة.

->كوادر الرعاية الصحية. وهذا يشمل الكوادر العاملة في العيادات الطبية والمستشفيات والتمريض والإسعاف.

->الأشخاص الذين يعملون في المناطق "الخطرة" - أي الكوادر العاملة في مرافق الرعاية ومساعدة الاندماج، وكذلك الأقارب الذين يقدمون الرعاية لذويهم.

كيف يجرى اختبار الـ PCR؟

إذا اعتبر طبيبك إجراء اختبار الـ PCR ضروريًا، فسيُحدد لك موعد مباشرةً في العيادة أو بعنوان يمكنك إجراء الاختبار فيه. أمّا خارج ساعات عمل الطبيب، فيمكنك الاتصال بالخدمة الطبية على رقم الهاتف الاتحادي 116117، حيث يمكنك الاستفسار عمّا إذا كان يمكنك إجراء اختبار PCR، ومن ثم عن مكان إجراء الاختبار.

تقوم الكوادر المُدرَّبة بإجراء اختبار الـ PCR. عادةً، يأخذون مسحة من الحلق أو الأنف بماسحة خاصة، ثم تُرسَل العينة إلى المختبر وتُفحَص هناك. بعد حوالي 24 ساعة، تكون نتيجة الاختبار متاحة عبر البريد الإلكتروني. يجب أن تبقى في العزل المنزلي حتى تظهر النتيجة. 

الإجراء الموصوف ينسحب فقط على الأعراض الخفيفة إلى المتوسطة لأمراض الجهاز التنفسي. في حالات الطوارئ، وخاصةً إذا كنت تعاني من ضيق في التنفس، يُرجى الاتصال برقم 112.

احرص على اتباع قاعدة AHA + L + A.

بالنسبة لجميع أنواع الاختبارات: نتيجة الاختبار السلبية مجرد حالة لحظية، ولهذا فمن المهم الاستمرار في الالتزام بقاعدة AHA + L + A حتى بعد الحصول على نتيجة اختبار سلبية: حافظ على المسافة، وانتبه إلى النظافة، وارتد قناعًا في الزحام وفي الغرف المغلقة. يمكن التحقق من النتيجة الإيجابية عن طريق اختبار PCR. في كل حال: إذا كنت تشك في وجود عدوى، فيجب عليك عزل نفسك في المنزل على الفور.

هذا أيضًا قد ينال اهتمامكم